معلومات كاملة عن براز الرضيع ودليله

نُشرت بتاريخ:2017-05-15
0

كثير من الأمهات الحديثات سوف يتساءلن عن ما قد يلاحظنه من تغيرات في الرضيع، ومن أهم هذه التغيرات ما قد يلاحظ في براز الرضيع، وهنا في هذا المقال سوف نسهل على الأم الحديثة العهد معرفة أشكال براز الرضيع ودليله.

للتأكد من انه طبيعي وسنعرفك على عدة حالات لم يصادف جميعها حتى الأهالي المحترفون.

من ناحية أخرى فأن براز الطفل هو دليلك المصور ليعطيك فكرة واضحة عما هو طبيعي وغير طبيعي بينما يكبر مولودك الجديد.

ويشرب الحليب أي لبن الثدي أو الحليب الصناعي، وعندما يبدأ بتناول الاطعمة الصلبة ستستكشفين الحالات التي لا تستدعي للقلق.

والحالات التي تتطلب الاهتمام بالموضوع واستشارة الطبيب كقاعدة عامة واللجوء للطبيب في حالة ملاحظة شيء غير مألوف.

براز حديثي الولادة (العقي)

توقعي أن تجدي في حفاض طفلك المولود حديثًا برازًا اخضر اللون مائلًا إلى السواد مثل القطران ولزجًا حتى يبدو كأنه كزيت السيارات.

وبما أن العقي من السائل الأمنيوسي والمادة المخاطية والنسيج الغشائي للخلايا وغيرها من المواد التي تم هضمها في الرحم؛ فهو لا يصدر رائحة فعليًا فلا تدركين أن وقت تغيير الحفاضة قد حان.

براز الرضيع الطبيعي الذي يتناول حليب الأم

يكون براز من يتناول حليب الأم فقط بلا رائحة كريهة ويبدو كمزيج من الخردل والجبن الأبيض الطري، مع احتمال وجود بقع مرقطة، أما اللون فيكون مائل إلى الاخضرار فمعناه انك أطعمته طعامًا مختلفًا هذه المرة.

لا تقلقي على طفلك إذا لم تظهر أي أعراض أخرى، ولو رأيت برازًا اخضر فاتح اللون مع رغوة مثل الزبد أو الطحلب؛  فهذا يعني أن طفلك حصل على الكثير من الحليب الأمامي منخفض السعرات الحرارية في أول رضعه.

البراز الطبيعي للرضيع الذي يتناول الحليب الاصطناعي

يبدو براز الأطفال الذين يتغذون على الحليب الاصطناعي شاحبًا مثل زبده الفستق بأطياف من اللون البني، بني أسمر، بني مائل إلى الاصفرار، أو بني مائل إلى الاخضرار.

وهو محدد الرائحة أكثر من براز الأطفال الذين يتناولون حليب الثدي فقط وأقل ممن يتناولون الأطعمة الصلبة و لكنك ستعرفين رائحته.

براز الأطفال الذين يتناولون مقويات الحديد

إذا أعطيت طفلك مقويات الحديد فسيبدو برازه أخضر داكنًا أو أسود تقريبًا، لا يحدث هذا الأمر غالبًا لكن من الطبيعي جدًا أن يتغير.

إذا كان براز طفلك أسود اللون بدون أن يكون قد تناول مقويات الحديد، فيستحسن الاتصال بالطبيب للتأكد من انه ليس دمًا قد مر عبر القناة الهضمية.

 

براز من يتناول الأطعمة الصلبة

حين يتحول طفلك إلى تناول الأطعمة الصلبة، مثل الأرز و والموز المهروس وغيرهما  ستلاحظين تغييرًا في البراز خاصة إذا بقى يشرب لبن الثدي.

ويميل براز الأطفال الذين يأكلون الأطعمة الصلبة إلى اللون البني أو البني الداكن والأكثر كثافة وتماسكًا من زبده الفستق لكنه يبقي طريا كلما تزداد رائحته.

براز الطفل الذي هضم الطعام جزئيًا

قد يظهر أحيانًا في براز طفلك بعض قطع طعام لا يمكن تمييزه أو يتلون بألوان أخرى، ربما يعطي الجزر اللون البرتقالي، والتوت الأزرق أو العنبية اللون الأزرق الداكن.

لا داعي للقلق، ربما تلاحظين هذه الألوان لأن بعض الأطعمة هضمت جزئيًا وليس كليًا أو مرت بسرعة عبر الأمعاء، فلم تستغرق الوقت المطلوب لتتفكك.

الإسهال

يبدو الإسهال لدى الأطفال مائعًا جدًا ويتكون من الماء أكثر من المواد الصلبة، وقد يكون لونه أصفر، أو أخضر أو بنيًا وقد يتسرب خارج الحفاظ .

يحتمل أن يكون الإسهال علامة على الإصابة بالتهاب أو حساسية ما إذا استمر لفترة من دون أن تتم معالجته، فقد يؤدي إلى الجفاف .

اتصلي بالطبيب فورًا إذا كان طفلك في عمر الثلاثة أشهر أو أقل، ولو ظهر الإسهال في حفاضين إلى ثلاثة حفاضات .

أو بقى مصابًا بالإسهال لأكثر من يوم أو يومين، ومن الحكمة أيضًا الاتصال بالطبيب اذا كان إسهال طفلك يحتوي على دم أو مخاط واضحين.

الإمساك

إذا كان براز طفلك قاسيًا أو مثل الحصى الصغيرة،  فقد يكون مصابًا بالإمساك ربما ينزعج عند التبرز،  أو تظهر في برازه بقع دم بسبب تهيج الشرج عند خروج .

لا تقلقي لو ظهرت حصاة واحدة أو حصوتين، لكن لو اخرج طفلك ثلاث حصوات أو أكثر أو رأيت دمًا، اتصلي بالطبيب فورا،  قد يقترح عليك طبيبك إعطاء طفلك بعض الماء، أو عصير الكمثرى أو الخوخ لتسهيل خروج البراز.

براز مع مادة مخاطية

هل يبدو لكي حفاض طفلك  لزجًا؟ يعني وجود براز أخضر  مع علامات لامعة وخيوط براقة  أنه يحتوي على المواد المخاطية .

يحدث هذا الأمر أحيانًا عندما يسيل لعاب طفلك بالذات لأن المخاط في اللعاب لا يتم هضمه عادة لكن المخاط في البراز دليل على وجود التهاب أو تحسس.

لو ترافق ظهور المخاط مع أعراض أخرى أو استمر في الظهور في حفاض طفلك لمدة يومين أو أكثر  اتصلي بالطبيب لاستبعاد وجود مشكله.

براز مع دم أحمر فاتح

قد يظهر الدم الأحمر في براز الطفل لعدة أسباب، اتصلي بالطبيب إذا وجدت برازًا عاديًا مع بقع دم وذلك بسبب ردة الفعل المناعية على الحليب،  أو إمساكًا مع دم أحمر ويكون بسبب تمزق في الشرج أو بواسير صغيرة.

أو إسهالًا ممزوجًا بدم أحمر بسبب التهاب بكتيري، قد يبدو الدم في براز الطفل أسود اللون فيعني أنه مر عبر القناة الهضمية.

ويظهر في الحفاض كحبوب السمسم بسبب مص الطفل الذي يرضع طبيعيًا للدم الخارج من حلمة الثدي المتشققة .

وهذا لا يشكل خطرًا على صغيرك مع ذلك اتصلي بالطبيب للتأكد من عدم وجود أي شيء خطير، مثل: النزيف في المجرى العلوي لجهاز طفلك الهضمي.

أسئلة الأمهات عن المشاكل التي تواجهها بعد ولادتها وعن الرضع حديثي الولادة

هل يرضع طفلي بشكل جيد ؟، وهل يتوفر لدي حليب كافي لإشباعه؟

تعتبر الرضاعة الطبيعية هبة طبيعية تتدفق بسهولة، وعلى الرغم من أنه ينبغي على الأمهات ألا يتساءلن عن قدرتهن على الرضاعة الطبيعية .

إلا أنه يمكن طمأنتهن على ذلك من خلال طرح الأسئلة التالية على أنفسهن:

هل الثدي مشدود قبل الرضاعة؟، هل يرضع طفلي بقوة؟ هل يبلع الحليب مرة واحدة بعد كل ثلاث إلى خمس جرعات من الصدر؟ هل ينام أو يخلد للراحة بعد الرضاعة؟ هل يكتسب وزن؟.

طفلي الذي يبلغ عمره يومين يخرج برازًا أسود اللون، هل هذا الأمر طبيعي؟

نعم، هذا الأمر طبيعي؛ ففي البداية يكون برازًا أسود اللون ولزجًا، وهذا النوع من البراز يسمى العقي الذي ينتج عن شوائب الخلايا والإفرازات التي تتراكم أثناء الحمل .

طفلي يخرج برازًا رخوا أو مائيًا بعد كل رضاعه، فهل يعتبر إسهالًا؟

يكون البراز الطبيعي للمولود الجديد المعافى أصفر اللون ومائيًا،  ويحتوي في أعلاه على حبيبات خضراء اللون، حيث يتلون البراز بصباغ أصفر اللون يسمى البليروبين .

الذي يتم إفرازه عادةً من قبل الكبد أما لدى البالغين فان البكتيريا المعوية تحول البليروبين الى صبغة بنية اللون تسمى الستروكوبيلين.

وهذا يفسر لماذا يصبح البراز لدى البالغين بنيًا في لونه، وعادةً ما تكون حركة الأمعاء لدى الأطفال الصغار سريعة وهو أمر لا يسمح بتحول البليروبين الأصفر إلى الستروكوبيلين.

وبذلك يضل البراز أصفر اللون، كما أن حامض اللاكتيك الموجود في حليب الثدي ينتج برازًا حامضي بصورة طفيفة.

وتسمح هذه البيئة الحامضية بالامتصاص المثالي للكالسيوم وتمنع الالتهاب وتحفز حركه الأمعاء.

و بالإضافة إلى ذلك   فان رضاعة الطفل من صدر الأم يحرض منعكس التفريغ الطبيعي وباختصار يعتبر البراز الأصفر المتكرر أمرًا طبيعيًا.

هل يعانى طفلي من الإمساك؟

تحتاج الأم أن تميز بين الإمساك والشد، فالإمساك عبارة عن إخراج البراز الصلب بعد أكثر من ثلاثة أيام ،أما في حالة الشد، فأن الطفل يدفع بقوة، على الرغم من أنه يخرج برازًا لينًا بصورة متكررة .

ويعتبر الشد حالة طبيعية ترتبط بعدم النضج في حركة الأمعاء، ونحن نطمئن أمهات وآباء المواليد الجدد، بأن هذه الحالة هي أمر طبيعي، وستختفي بصورة تلقائية بعد أسابيع.

وزن طفلي الذي يبلغ عمره أربعة أيام يتناقص، ما السبب؟

تحتوي أجسام الأطفال على وسائل إضافية عند الولادة، وهذا يجعلها تظل رطبة بالماء بصورة جيدة أثناء انتظارهم للبدء في الرضاعة الطبيعية، وقد يفقد الأطفال عشرة بالمائة من وزنهم خلال الأيام القليلة الأولى التالية للولادة.

إلا انه سرعان ما يتم تعويض الوزن الذي فقده، ويعود الطفل إلى اكتساب الوزن الذي كان عليه عند الولادة بحلول اليوم العاشر من عمره.

لذلك فان فقدان الوزن بنسبة تزيد عن 10%من وزن الولادة و الإخفاق في اكتساب هذا الوزن بحلول اليوم العاشر من الحياة، يتطلب تدخلًا طبيًا.

طفلي يبكي، كيف يمكنني أن أميز بين شعوره بالجوع وإصابته بالمغص؟

سوف تتعلمين بسرعة الفرق بين الجوع والإصابة بالمغص، فالطفل الجائع يبحث عن الحليب، لذلك فانه يفتح فمه، ويدير رأسه باتجاه أي جسم يلمس وجهه.

وهو ما يسمى بمنعكس تدوير الوجه باتجاه المحفز، وثمة أنواع مختلفة من البكاء عند الأطفال تسببها حالات مختلفة.

وتكتشف الأمهات أنهن يعرفن بحدسهن معنى بكاء الطفل في كل مرة، وعلاوة على هذا الأمر يتزامن إدرار الحليب عمومًا مع حاجة الطفل له حيث يحنقن الثدي عندما يجوع الطفل.

وأخيرًا فأن براز الطفل دليلًا مهمًا جدًا للأم لمعرفة الحالة الصحية لرضيعها  وإذا توصلت للسبب وعندها يمكن تدارك أمرًا خطيرًا كاد أن يحدث.

وصف المقال

براز الرضيع على ماذا يدل تغيير شكله مابين الطبيعي والغير طبيعي، وبعض تساؤلات الأمهات حول هذا الموضوع وأجوبتها.

 

هل لديك سؤال معين؟ أترك رد (نقرأ جميع التعليقات)