اعراض واسباب

كيفية إجراء عملية زراعة الشعر بدون حلاقة

كيفية إجراء عملية زراعة الشعر بدون حلاقة

 

في وقتنا الحاضر وفي أفضل المراكز الطبية في تركيا بات من الممكن إجراء عملية زراعة الشعر بدون حلاقة بشكل يحقق أمنيات ورغبات كافة الفئات التي ترى أن الشعر تاج الجمال لكل من الرجال والنساء، وهو ما يجعل أي شخص طبيعي لا يرغب في حلاقة شعره حتى ولو كان بعد ذلك سينعم بالشعر المثالي والكثيف ويتخلص من جميع المشاكل التي كانت تؤرق حياته، بالطبع حلاقة الشعر قد تؤدي إلى حالة نفسية سيئة وخاصة إذا كان هذا الشخص من السيدات اللواتي لا يرغبن بإخبار أحد أنهن سوف يقمن بزراعة الشعر، وبالتالي قد يبتعدن نهائيًا عن عملية زراعة الشعر نفسها لعدم الرغبة في حلاقة الشعر، لذا لم يتوقف الطب والتطور في البحث عن تقنيات تساعد في زراعة الشعر دون الاضطرار لحلاقة الشعر وهذا ما سوف يقدمه مشفى فيرا كلينيك المختص بعمليات زراعة الشعر في تركيا وما سنقوم بالحديث عنه في هذا الموضوع.

 

المفهوم البسيط لعمليات زراعة الشعر بالتقنيات الحديثة

 

عمليات زراعة الشعر هي عبارة عن عملية تجميلية تسير وفق خطوات معينة تستند على عدد من التقنيات الهامة التي قام الطب بالوصول إليها ليساعد أي شخص يعاني من مشاكل مختلفة في الشعر من التخلص منها وبشكل نهائي، مما يؤدي إلى زيادة الثقة بالنفس والإحساس بالشباب والحيوية، تتم تحت تأثير التخدير الموضعي وتقوم أغلب تقنياتها على اقتطاف بصيلات الشعر من مكان به كثافة في فروة الرأس وزرعها في المنطقة التي تعاني من الصلع الجزئي أو الكلي.

 

عملية زراعة الشعر بدون حلاقة

 

تسير عملية زراعة الشعر بدون حلاقة على نفس مبدأ تقنية الاقتطاف ولكن تختلف في الأداة التي يتم عن طريقها زراعة البصيلات، ويتم ذلك باستخدام تقنية أقلام تشوي وهي عبارة عن وحدات مجهرية صغيرة تقوم على استئصال البصيلات ولكن بشكل فردي وإعادة زرعها بشكل مباشر في المنطقة المصابة.

لا تختلف تقنية أقلام تشوي عن تقنية الاقتطاف المعروفة فهي تسير وفق خطوات معينة وهي:

  1. تحديد المنطقة المانحة والمنطقة المصابة على فروة رأس المريض وإعطائه المخدر الموضعي المناسب.
  2. يقوم الطبيب باقتطاف البصيلات المحددة بواسطة أقلام تشوي وهي عبارة عن وحدات مجهرية تقوم باقتطاف البصيلة من داخل فروة الرأس والغدد الدهنية المغذية لها، واحدة تلو الأخرى.
  3. يتم عزل البصيلات الجيدة في سائل خاص أو يتم زرعها بشكل مباشر في المنطقة المصابة.
  4. ما يميز هذه الطريقة عن غيرها المظهر الطبيعي الذي يصل إليه المريض في النهاية، وذلك بسبب استخدام الطبيب لأقلام تشوي لزرع البصيلات ولكن بعد عمل فتحات بتقنية خاصة ويطلق عليها OSL والتي تعمل على فتح القنوات بزاوية مائلة حتى تنمو تلك البصيلات بشكل طبيعي.

وهكذا تسير هذه التقنية دون الحاجة إلى حلاقة الشعر بل بكل سهولة ونتيجتها تكون أفضل من أي تقنية أخرى سواء في المنطقة المصابة أو المنطقة المانحة.

 

مميزات عملية زراعة الشعر بدون حلاقة

 

  • باستخدام هذه التقنية يصل المريض إلى نتائج طبيعية تمامًا لا يمكن الكشف عنها.
  • تعتبر هذه التقنية من التقنيات غير المؤلمة ولا تحدث أي ندبات أو جروح غائرة.
  • تصل بالمريض إلى أقصى كثافة مطلوبة.
  • من خلال هذه التقنية يتم اقتطاف البصيلات كاملة الحيوية وبها الغدد الدهنية المغذية للشعر.
  • لايوجد هناك أي مضاعفات بعد إجراء هذه العملية حيث يمكن للفرد ممارسة حياته الطبيعية في اليوم التالي لها مباشرة.
  • لايحتاج المريض فترة نقاهة، كما أن الشعر المزروع لا يمكن أن يسقط مرة أخرى أو ما يعرف بصدمة الفقدان التي تحدث مع باقي التقنيات.
  • يتم استخدام تقنية أقلام تشوي مرة واحدة لكل شخص، وبالتالي يحمي الفرد من الإصابة بأي أمراض معدية أو بكتيرية.
  • لن يحدث حلاقة الشعر بأي شكل من الأشكال، بما لا يُحدث أي خجل من العملية فلا يمكن أن يستطيع أحد أن يكتشفها.

 

والخلاصة أن عملية زراعة الشعر بدون حلاقة استطاعت أن تحل العديد من المشاكل وخاصة لمن لايفضلون حلاقة شعر رؤوسهم بالكامل لإجراء مثل هذه العملية وفي نفس الوقت يريدون القضاء على جميع مشاكل الشعر وبشكل نهائي فلن يجدوا أفضل من هذه التقنية للقيام بذلك.

السابق
الحل الأكيد للقضاء على الرائحة الكريهة للقدم تجارب حقيقية!!
التالي
5 فوائد تدعوك لاستخدام كوبونات وعروض موقع الموفر

اترك تعليقاً