اعراض واسباب

علاج والوقاية من تسوس الاسنان اللبنية لدى الاطفال !

الوقاية من تسوس الاسنان لدى الاطفال !

بما أن الوقاية خير من العلاج، لذا علينا تجنب كل شيء يؤدي بأسنان صغيري إلى التسوس، ويجب عليك أن تدركي أن العادات السليمة التي ستعلمها لطفلك هي التي ستسمر معه حتى الكبر، وأيضا العادات السيئة، فمن الأفضل أن تنتبهي لصحة طفلك أكثر.

وتحافظي على أتباع العادات السليمة، فإن الطفل لا حول له ولا قوة، فلن يتمكن من تنظيف أسنانه، وبذلك يكون أكثر عرضة للتسوس من الكبار، وذلك بسبب الرضاعة، لذلك نقدم لكي مجموعة

من النصائح التي تساعدك علي الوقاية لأسنان طفلك:

  • لا تقومي بمليء زجاجة الرضاعة الخاصة بطفلك بمشروبات محلاة.
  • لا تقومي بوضع صغيرك في السرير، وهو يحمل عصير أو حليب .. إلخ.
  • عندما تشعري بأن طفلك سيبدأ في النوم، قومي بإبعاد الببرونة عنه.
  • حددي يوميا الكمية المسموح لصغيرك أن يتناولها من العصير أو المشروبات المحلاة، ولتكن مائة وخمسون جراما، أو أقل أن أمكن.
  • قومي بمسح فم الطفل بعد كل وجبة طعام، وذلك بقطعة من القماش النظيفة، وعندما يشتد ساعد ساعديه على تفريش أسنانه.
  • خلال مرحلة الصغر عند الطفل لا تستخدمي معجون أسنان به فلوريدا، لأنه من الممكن أن يبتلعه، وحينما يستطيع غسل أسنانه بدون ابتلاع المعجون استخدمي له معجون أسنان به فلوريدا.
  • أستمري في الذهاب إلى طبيب الأسنان لفحص أسنان صغيرك، وذلك عندما يصل سنه إلى سنتين أو ثلاثة، على حسب السن الذي يكتمل فيه أسنانه.

ما هي أعراض تسوس الأسنان لدى الأطفال:

  • أن تظهر بقعة بيضاء على أسنان الطفل.
  • أن يبدأ طفلك بالشعور بألم في أسنانه.
  • أن تكون رائحة فمه كريهة.
  • أن يشعر بطعم غير مرغوب فيه في فمه.

ما هو العلاج في حالة تسوس أسنان الأطفال؟

من الطبيعي أن العلاج يتم وفق ما يراه طبيب الأسنان، وفقا لما يوافق عليه الأهل، ولكن العلاج سيكون له واحد من الخيارات الثلاثة:

  • بالنسبة للفجوات الصغيرة، يقوم الطبيب بإجراء تنظيف كامل للأسنان، وبالتالي يزيل جميع الترسبات، ويضع مكانه حشو مكون من مادة معدنية.
  • بالنسبة للتسوس الشديد وللفجوات الكبيرة، أو في حالة أن يكون التسوس قد أثر بدوره على طبقة العاج لدى الصغير، فإن العلاج وقتها سيكون حفر الأسنان لكي يتم التخلص من التسوس وحشوها.
  • وأصعب الأنواع تسوس العصب، لأن في هذه الحالة يجب تنظيف القناة الجذرية كاملة.

 

هل من الضروري أن يذهب الطفل إلى طبيب الأسنان في حالة تسوس الأسنان اللبنية؟

إن أسنان الطفل اللبنية ليست دائمة، وهذا غالبا ما يكون السبب وراء رفض الأم والأب الذهاب إلي الطبيب، ويقررون أنهم عند بلوغ طفلهم سن معين سيعودونه على تنظيف أسنانه، ولأنهم يعلمون أن هذه الأسنان والأنياب والضروس مؤقتة.

وسوف يكون لها بديل فيما بعد، ولكن نود أن نقول لكم أن الأسنان اللبنية النظيفة هي أساس لنظافة الأسنان الدائمة بعد ذلك، أي أنه إذا تم الحفاظ على أسنان الصغير من البدء، سوف تكون أسنانه الدائمة خالية أيضًا من التسوس.

فإن الكثيرون يعتقدون  أن أسنان الحليب ليست مهمة، وأن وجودها لفترة معينة، ومن ثم سوف تتبدل بأسنان أخري، ولذلك لا يهتمون بها عند أطفالهم، فالله سبحانه وتعالى لم يخلق جسم الإنسان متكاملا بهذا الشكل، إلا ويعير الأهمية لكل جزء في.

فكل جزء في جسم الإنسان حتي وإن كان صغيرا له أهمية كبري، فأسنان الحليب أيضا لدى الأطفال لها أهميتها الكبيرة، فهي الأساس للأسنان الدائمة بعد ذلك، ولذلك يتوجب على الأهل المحافظة عليها لكي تكون دائمة سليمة.

وهي سوف تسقط لوحدها عندما تنتهي الفترة التي حددها لها الله عز وجل، وسوف تحل مكانها الأسنان الدائمة.

 

أهمية الأسنان اللبنية

إن أهمية الأسنان اللبنية تكمن في أنها تقوم بالمحافظة على الفراغات الصحيحة، وذلك إلى أن تظهر الأسنان الدائمة، وأيضا تقوم بدورها في توجيه الأسنان الدائمة إلى موقعها الصحيح، وتساعد على نمو كلا من الوجه، والفكين.

وأيضا تؤثر بدورها في النمو الطولي للوجه، وتساعد الطفل على التغذية الجيدة بالهضم الجيد والمضغ الجيد أيضًا.

فإن الأسنان اللبنية عندما تكون صحية، وخالية من التسوس، تكون بيئة جيدة للأسنان الدائمة، وأن كل المشاكل التي تحدث للأسنان الدائمة يكون سببها مشاكل مسبقة في أسنان الحليب.

على سبيل المثال، أن الإصابات التي تحدث لأسنان الحليب الأمامية، تسبب بدورها اضطرابات بعد ذلك في لون، أو حجم الأسنان الدائمة، فأول الأسنان الدائمة تبدأ في الظهور في عمر 6 سنوات.

ومن الجدير بالذكر أن الأسنان الدائمة تبدأ في الظهور من السن الخامس أو السادس، وتبدأ في الظهور الأسنان الأمامية السفلية،  ومن ثم تظهر الأسنان الخلفية من الممكن أن يستمر ظهورها حتي السن العاشر أو الثاني عشر من العمر.

خطورة تسوس الأسنان اللبنية؟

إذا أصابت الأسنان اللبنية بأي أصابات أو تسوس، فهذا بدوره سوف يسبب إصابة للأسنان الدائمة، لذا يجب العناية بإسنان الأطفال، لأنه في حالة وجود صديد، أو خراج في أحدى الأسنان ظهر ذلك آثارها على الأسنان الدائمة في حالة الكبر.

وعندما يلجأ الآباء إلي خلع السنه اللبنية في وقت مبكر وذلك بدلا من تنظيفها، والاعتناء بها عند الطبيب المختص، سوف يؤدي ذلك إلى توابع أو كما يطلق عليها اضطرابات في عملية نمو الأسنان الدائمة والفكين.

وهذا يؤدي إلي اللجوء إلي تقويم أسنان في المستقبل، والمعروف عن التقويم أنه إلى جانب كونه مكلف فهو يستغرق وقتا زمنيا طويلا.

وفي الطب الحديث يمكن أن يتم الاستغناء عن التقويم، من خلال وضع جهاز في الفم يقوم بالمحافظة علي الفراغات التي يسببها الخلع.

ماذا عن الأسنان البنية في سن الست سنوات؟

إليك معلومة يجهلها الكثيرون، وأنه عندما يصل الطفل إلى عمر الست سنوات، تظهر له أول سنة دائمة، وليس ما نقصده السنة الأمامية، بل نقصد الضرس الأخير، فهذا الضرس يظهر عندما يبلغ الطفل 6 سنوات من عمره، ولم يكن بديل لأي ضروس لبنية.

فهو يظهر دائم بمفرده، وبهذا الضرس تكتمل الأسنان، وتبدأ الأسنان اللبنية في السقوط واحد تلو الآخر، ماعدا هذا الضرس لأنه دائم، لذلك من المهم أن تكون الأسنان اللبنية سليمة وفي أماكنها بشكل صحيح، لكي ينمو هذا الأخير بشكل سليم، وفي موقعه الصحيح، لأنه من أهم القواعد الأساسية في بناء الفك الدائم.

وبالأخير نوجه رسالة إلى الأم لا تقلقي بخصوص تأخر ظهور الأسنان اللبنية الخاصة بطفلك، فهي مسألة وقت ليس إلا، فهي بالفعل موجود تحت لثته، ولكنها لها وقت معين للخروج، ولا تقارني طفلك بطفل جارتك أو صديقتك.

من حيث معدلات النمو الأسرع، فكل طفل يختلف عن الطفل الآخر من حيث معدلات نموه، ويرجع ذلك إلي العديد من الآساب، ومن باب العلم من الممكن أن تكون هذه الأسباب أنت سبب فيها، لأنك أثرتي في حق نفسك خلال فترة الحمل والرضاعة.

ولم يصل لطفلك الغذاء الكافي، والبروتينات الكاملة من أجل بناء جسم صحي وبالتالي أسنان صحية وسليمة.

مراحل ظهور الأسنان اللبنية عند الأطفال وترتيبها تبعا لنمو الطفل، أعراض تسوس الأسنان، خطورة خلع الأسنان قبل ميعادها، أهمية الأسنان اللبنية للطفل، وطرق حمايتها.

السابق
الأسنان اللبنية أو أسنان الحليب ملف شامل عن التسنين عند الأطفال !
التالي
متى يبدأ الطفل بالزحف شهر بشهر وكيف تشجع الام ذلك!!

اترك تعليقاً