19 نوفمبر,2016

تمارين رفع الأثقال | 10 فوائد صحية لرفع الأثقال سوف تجعلك تمارسها يومياً

رفع الأثقال

التمارين الرياضية هي طريقة شعبية لاستعادة اللياقته البدنية والصحية، كما ولا ننسى رفع الأثقال فهو مفيد أيضا.

يركز رفع الأثقال على استخدام المقاومة للحث على تقلص العضلات. وهذا بدوره يبني القوة والتحمل اللاهوائي وحجم العضلات والهيكل العظمي.

ويمكن أن يتم تدريب القوة في المنزل أو في صالة الألعاب الرياضية.  ولا يبني العضلات فقط  بل يساعد أيضا في الوقاية من الأمراض، ويحسن المزاج، وغيرها الكثير.

أهم الفوائد الصحية لرفع الأثقال

1. فقدان الوزن

  • رفع الأوزان يساعد على إبقاءكم في حالة جيدة. كما أنه يساعد الجسم على حرق الدهون أثناء وبعد ممارسة الرياضة.
  • عندما يستخدم الجسم المزيد من الأكسجين، فإنه يحتاج إلى مزيد من حرق السعرات الحرارية وزيادة معدل الأيض. وهذا بدوره يساعد في الحفاظ على فقدان الوزن أيضا.
  • كما يحفز تحلل الدهون ويزيد من عملية التمثيل الغذائي في الجسم لفترة طويلة بعد الانتهاء من التدريب.
  • بالإضافة إلى ذلك، فانه يزيد من قوتك وكتلة العضلات الهزيله.
  • وفقا لدراسة اجريت في عام 2006 نشرت في مجلة العلوم وممارسة العلاج الطبيعي أثبتت ان فعالية التدريب الهوائي والقوة تسبب فقدان الوزن وتكوين الجسم وفقا لتجربة أقيمت على 120 من الإناث تتراوح أعمارهم 20-40 عاما.

2. تقليل دهون البطن

  • وفقا لدراسة اجريت عام 2013 نشرت في المجلة الدولية لامراض القلب تقارير أن التدريب يساعد على تقليل الدهون في البطن أسرع بكثير من أي نشاط ثاني.
  • دراسة أخرى نشرت في السمنة (سيلفر سبرينغ) في عام 2015 تفيد أن من بين الأنشطة المختلفة، كان التدريب على رفع الاوزان يساعد في التقليل من محيط الخصر.

3. يقوي العظام

  • رفع الأثقال يزيد كثافة العظام، مما يقلل من خطر الاصابة بكسور وهشاشة العظام، وهي حالة منشرة في النساء أكثر من الرجال. و التدريب هو وسيلة ممتازة لمكافحة فقدان كتلة العظام.
  • وتفيد دراسة أجريت عام 1999 نشرت في الطب والعلوم في الرياضة والتمارين الرياضية أن التدريب مفيد في تحسين صحة العظام في كبار السن. كما أن لديه فائدة إضافية تتمثل في التأثير على عوامل خطر متعددة للإصابة بهشاشة العظام، بما في ذلك تحسين القوة والتوازن وزيادة كتلة العضلات.
  • دراسة أخرى نشرت في الشيخوخة والبحوث السريرية والتجريبية في عام 2006 أيضا تسلط الضوء على أن نظام التدريب المناسب قد يقلل من خطر السقوط وشدة الإصابات الناجمة عن السقوط، وأيضا تحسين القدرة الوظيفية ونوعية الحياة لدى مرضى هشاشة العظام.

4. يحمي القلب

  • تدريب المقاومة هو مفيد أيضا لصحة القلب والأوعية الدموية.
  • هي طريقة رائعة للحصول على ضخ الدم من القلب وتحسين قوته. كما أنه يساعد على زيادة البروتين الشحمي عالي الكثافة (HDL أو “جيد” الكوليسترول) وخفض معدل ضربات القلب.
  • وهذا بدوره يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية، والسكتات الدماغية، وأمراض القلب الأخرى.
  • توصي جمعية القلب الأمريكية (AHA) بتدريب المقاومة المعتدل الكثافة كعنصر مكمل لبرامج التمارين الرياضية في الوقاية والعلاج والسيطرة على ارتفاع ضغط الدم.
  • وفقا لدراسة اجريت في عام 2006 أثبتت أن رفع الاثقال يساعد على إذابة الدهون الحشوية وكذلك الدهون التي تتراكم حول أعضاء الجسم. وهذا بدوره يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري.

5. يحسن التوازن

  • تمارين تحمل الوزن تضيف التركيز الزائد على التوازن والتنسيق. في الواقع، التوازن والتنسيق السليم بين أجزاء الجسم المختلفة من المهم للغاية بالنسبة للأشخاص مع تقدمهم في السن. وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، تقع هي السبب الرئيسي للوفيات الناجمة عن الإصابات في البالغين أكثر من 65 عاما.
  • يساعد تدريب القوة على تطوير آليات أفضل في الجسم ويحسن المرونة والتوازن، وخاصة مع تقدمك في السن.
  • دراسة اجريت في عام 2010 نشرت في مجلة القوة والبحث تقارير تثبت أن المقاومة و التدريب المكثف المعتدل يحسن المرونة في الشباب.
  • أيضا، تشير دراسة اجريت في عام 2013 نشرت في مجلة العلاج الطبيعي العلوم أن تدريب القوة يمكن أن يساعد في تحسين قوة العضلات والتوازن.

%d8%b5%d8%ad%d8%a9

6. يحسن النوم

  • وفقا لدراسة نشرت عام 2005 في مجلة علوم الرياضة والطب تقارير أن التدريب يحسن نوعية النوم لدى البالغين الأكبر سنا. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لاستكشاف آثار مقاومة التدريب في أوقات مختلفة من اليوم على التغيرات في نوعية النوم.
  • أظهرت دراسة أجريت في عام 2011 نشرت في المجلة الدولية SportMed أن القدرة على التحمل والقوة والتدريب في الصباح له تأثير على بقية الليل، مما يجعلك تغفو، وإطالة الوقت الحقيقي من النوم وتحسين نوعية النوم بشكل عام.
  • دراسة اجريت في عام 2012 نشرت في المجلة الأوروبية لعلم وظائف الأعضاء التطبيقي يؤكد أيضا أن دورة تدريب المقاومة لها تأثير متواضع على توحيد النوم في الرجال الذين تتراوح أعمارهم 65-80 عاما.

7. يخفض السكري

  • ما يقرب الى 350 مليون شخص يعانون من السكري في جميع أنحاء العالم، ويمكنك أن تصبح أيضا واحد منه في السنوات المقبلة. 
  • و القيام برفع الاوزان يساعد الجسم على الاستجابة بشكل أفضل للأنسولين، وتحسين الطريقة التي يستخدم السكر في الدم، والمساعدة في إنقاص الوزن، وكذلك خفض خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • وفقا لدراسة اجريت في عام 2006 نشرت في رعاية مرضى السكري تسلط الضوء على استخدام المقاومة و التدريب لتحسين السيطرة على نسبة السكر في الدم والحساسية للانسولين في مرض السكري من النوع 2.
  • دراسة اجريت في عام 2012 نشرت في مجلة القوة والبحث تؤكد ارتباط إيجابي بين رفع الأوزان وأمراض متلازمة الأيض، مثل مرض السكري.

8. يقلل من اعراض الإكتئاب

  • تمارين تحمل الوزن هي مفيدة في التعامل مع مشاعر اليأس والعجز الناجم عن اضطرابات المزاج والقلق والاكتئاب. هذه التمارين تساعد إطلاق الاندورفين، ويمكن أن تساعد أيضا على مقاومة الاكتئاب.
  • وتفيد دراسة اجريت في عام 2010 نشرت في مجلة القوة والبحث أن برامج التدريب تعود بالفائدة على تحقيق أقصى قدر من الفوائد النفسية وتحسين الاستنزاف المبكر والالتزام.

9. يمنع آلام الظهر

  • أي نوع من الجلوس يمكن أن يخلق المشاكل في أسفل الظهر، مما يؤدي إلى تصلب وألم. تدريب القوة المستهدفة في الجزء الخلفي يقلل من آلام أسفل الظهر وحدوث إصابات أسفل الظهر.
  • فإنه يساعد على تقوية العضلات الأساسية الخاصة بك التي تدعم العمود الفقري الخاص بك. وهذا بدوره سوف يقلل من عدم الراحة في ظهرك و التراجع عن بعض الأضرار الناجمة عن الجلوس طوال اليوم .
  • وتفيد دراسة أجريت في عام 2015 نشرت في مجلة العلاج الطبيعي العلوم أن تدريب القوة الأساسية هو أكثر فعالية من تدريب المقاومة النموذجي لتخفيف آلام أسفل الظهر المزمنة. وتوصي الدراسة على تدريب عضلات الجذع العميقة لتخفيف آلام أسفل الظهر المزمنة.

10. يعزز الصحة العقلية

  • أي ممارسة تساعد على الحفاظ على الدماغ بصحة جيدة. وفقا لدراسة أجريت في عام 2013 في علم النفس في الشيخوخة أن أي نوع من التمارين الرياضية له فوائد فورية على العقل بغض النظر عن العمر.
  • يساعد على تحسين الذاكرة، والإدراك، وكذلك احترام الذات.
  • حللت دراسة أجريت عام 2007 نشرت في الطب والعلوم في الرياضة والتمارين الرياضية تأثير ممارسة المقاومة على الوظيفة الإدراكية للمسنين، ووجدت أن برامج ممارسة المقاومة moderate- عالي الكثافة له تأثيرات مفيدة في الوظائف الادراكية.

هل لديك سؤال معين؟ أترك رد (نقرأ جميع التعليقات)