أعشاب خاصة لتحسين صحة الدماغ و تعزيز الذاكرة

نُشرت بتاريخ:2017-03-13
0

تحسين ال

استخدمت الأعشاب لعلاج الأمراض المختلفة منذ القدم، من نزلات البرد إلى السرطان. حتى عندما يتعلق الأمر بالذاكرة أو صحة الدماغ، والأعشاب هي مفيدة جدا.

سواء كان التعب الذهني وفقدان الذاكرة على المدى القصير، تركيز منخفض أو ضعف القدرة على تذكر، وهناك العديد من الأعشاب التي يمكن أن تعالج وتمنع هذه المشاكل. يمكن للأعشاب أن تبطىء التدهور المعرفي و فقدان الذاكرة الذي غالبا ما يحدث مع التقدم في السن.

عموما، الأعشاب أكثر أمانا وبآثار جانبية طفيفة من الأدوية التقليدية. ومع ذلك، فمن المهم أن نعرف الأعشاب التي توفر أكبر قدر من الفوائد لتحسين الذاكرة الخاصة بك.

الروزماري ( إكليل الجبل )

  • الروزماري هو عشب عطري لديه خصائص تساعد على تعزيز الذاكرة.                
  • وبصرف النظر عن المواد المضادة للاكسدة مثل حمض rosmarinic وحمض carnosic في روزماري، فان قدرته على زيادة مستوى أستيل كولين يجعل من هذا العشب مهم لتحسين الذاكرة الخاصة بك. أستيل كولين هو الارسال الرئيسي للإشارات العصبية.
  • دراسة أجريت عام 2003 نشرت في المجلة الدولية لعلم الأعصاب يسلط الضوء على خصائص تعزيز الذاكرة من إكليل الجبل. وتشير الدراسة إلى أن خصائص حاسة الشم الزيت يمكن أن تنتج تأثيرات موضوعية على الأداء الإدراكي، وكذلك التأثيرات الذاتية على الحالة المزاجية.
  • دراسة أخرى نشرت في التقدم العلاجي في علم الادوية النفسية في عام 2012 تفيد أن هذه المادة الكيميائية الأكثر نشاطا في زيت إكليل الجبل (1، 8 سينول) يتوافق مع زيادة الوظائف المعرفية. ووجد الباحثون أن زيت إكليل الجبل يمكن أن  يحسن دقة الذاكرة ، وسرعة معالجة المعلومات وحتى المزاج.
  • وعلاوة على ذلك، روزماري فعال في زيادة أنشطة الدماغ وحمايته من الظروف العصبية مثل مرض الزهايمر.
  • لتحفيز قدرة الدماغ، قم بوضع 2 أو 3 قطرات من زيت إكليل الجبل على منديل وأخذ نفس عميق. كما يمكنك شرب شاي الروزماري المصنوع من الأوراق الطازجة أو المجففة أن يساعد أيضا.

الجنسنغ

  • يساعد في تحطيم البروتينات بيتا اميلويد التي تشكل الترسبات في الدماغ، مما يؤثر بدوره على الوظيفة الإدراكية. كما أنه يشجع تكوين الخلايا العصبية لتحفيز قدرة الدماغ. فإنه يمكن أن يحسن الذاكرة، وزيادة الذاكرة المكانية والبصرية، والحد من الإجهاد التأكسدي للدماغ ويساعد على منع تنكس الخلايا العصبية.
  • دراسة أجريت عام 2005 نشرت في الدورية البريطانية لعلم الصيدلة تقارير أن اشواغاندا يمكن أن يجدد neurites وإعادة بناء نقاط الاشتباك العصبي في الخلايا العصبية التالفة بشدة. وبالتالي، فإنه يمكن استخدامه لعلاج الأمراض و الاعصاب.
  • وتفيد دراسة أجريت في عام 2010 من أبحاث العلاج بالنباتات بان الجنسنغ غير فعال في علاج مرض الزهايمر بسبب عدة مركبات ولكنه يساعد على تحسين إنتاج الأستيل كولين، وجهاز الإرسال الرئيسي للإشارات العصبية. وهذا بدوره يحسن القدرات المعرفية، بما في ذلك التفكير والتركيز والذاكرة.
  • يمكنك أن تأخذ هذه العشبة على شكل جذور مجففه أو طازجة التي يمكن مضغها أو تشرب بالشاي.

الميرمية

  • استخدمت الميرمية في الطب التقليدي لسنوات لتحسين الذاكرة. تحتوي على زيت أساسي من المكونات النشطة مثل سينول وثوجون التي توفر خصائص تعزيز الدماغ.
  • أيضا، أوراق المريمية تحتوي على فلافونيس، جليكوسيدات الفلافونويد، النياسين، حمض التانيك وحامض الأوليك الذي هي جيد للدماغ. هذه العشبة يمكن أن تساعد على تحسين التركيز وكذلك زيادة اليقظة العقلية ومدى الاهتمام.
  • دراسة أجريت عام 2003 نشرت في الصيدلة والكيمياء الحيوية والسلوك تقارير بأن زيت الميرمية يلعب دورا رئيسيا في تحسين الإدراك. وهذا يدل على تأثير الميرمية في تعديل حاد في الادراك في البالغين الشباب الأصحاء.
  • وهي فعالة أيضا في إدارة خفيفة الى معتدلة لمرض الزهايمر، وفقا لدراسة أجريت عام 2003 نشرت في مجلة الصيدلة السريرية والعلاج.
  • دراسة أجريت في عام 2006 نشرت في التغذية تسلط الضوء على الآثار الإيجابية للميرمية وأثبتت بانها تحافظ على الذاكرة وتفاعلها مع النظام الكوليني في الفئران.
  • لتعزيز القدرات العقلية الخاصة بك، عليك شرب شاي الميرمية او وضعها مع الحساء واليخنات وصلصات السلطة.

الجنكة

  • دراسة تمت عام 2000 نشرت في علم الادوية النفسية تسلط الضوء على آثار تعزيز الذاكرة من كبسولات تحتوي على 60 ملغ من انتزاع موحدة الجنكة بيلوبا (GK501) و 100 ملغ من انتزاع موحدة من باناكس الجينسنغ (G115) على جوانب مختلفة من الوظيفة الإدراكية لدى المتوسطة صحية المتطوعين. عكست دراسة إدخال تحسينات على عدد من جوانب مختلفة من الذاكرة، بما في ذلك العمل والذاكرة طويلة المدى.
  • وأظهرت الدراسة التي نشرت في 2014 التقدم في الطب التجريبي وعلم الأحياء أن مستخلصات الجنكة يمكن أن تحسن عمل وظيفة الذاكرة عند الأشخاص في منتصف العمر.
  • وبالإضافة إلى ذلك، دراسة أجريت في عام 2016 نشرت في علم السموم والصحة الصناعية تقارير أن الجنكة، جنبا إلى جنب مع فيتامين C، يمكن ان تصحح التعلم والعجز النفسي الناجم عن التعرض المزمن للفلوريد.

الريحان

  • يساعد الجسم على التكيف مع الإجهاد ويعزز التوازن العقلي. أيضا، خصائصه الدوائية تساعد عقلك على التعامل مع أنواع كثيرة من الإجهاد الذي يمكن أن يؤثر على الذاكرة الخاصة بك.
  • لديه الزيوت الطيارة التي يمكن أن تكون مفيدة في الحد من تلف في الدماغ بسبب انخفاض الدورة الدموية الدماغية. ويمكن أن تعزز الذاكرة والوظائف الإدراكية، بما في ذلك تراجع الذاكرة المرتبط بالعمر والخرف معتدل.
  • شرب كوب من شاي الريحان يوميا لتحسين الذاكرة. يمكنك أيضا مضغ أوراق الريحان الطازجة أو استخدام زيت الريحان في علاج الروائح العطرية لتقوية الذاكرة والتركيز.

الشاي الاخضر

  • طبيعته المضادة للأكسدة تدعم الأوعية الدموية السليمة في الدماغ بحيث يعمل بشكل صحيح. أيضا، يتوقف الشاي الأخضر نمو الترسبات في الدماغ التي ترتبط بمرض الزهايمر وباركنسون، وهما الاضطرابات العصبية الأكثر شيوعا.
  • وفقا لدراسة اجريت في عام 2011 نشرت في مجلة مرض الزهايمر تقارير أن مادة البوليفينول في الشاي الأخضر تساعد في الشيخوخة والأمراض العصبية. فإنه يساعد على حماية المخ من الشيخوخة ويقلل من الإصابة بالخرف ومرض الزهايمر.
  • وفقا لدراسة اجريت في عام 2012 نشرت في المجلة الأوروبية للتغذية السريرية تظهر آثار العصبية من مستخلص الشاي الأخضر على القشرة قبل الجبهية الظهرية الوحشية، عنصرا هاما للوساطة في معالجة الذاكرة العاملة في الدماغ.
  • دراسة اجريت في عام 2013 نشرت في السلوكي أبحاث الدماغ يسلط الضوء على التأثيرات الواقية من مضادات الاكسدة، وهو عنصر في الشاي الأخضر يساعد على تشكيل الحصين والذاكرة المكانية في الفئران الشيخوخة.
  • عليك محاولة شرب 2-3 أكواب من الشاي الأخضر يوميا للحفاظ على عقلك لسنوات.

هل لديك سؤال معين؟ أترك رد (نقرأ جميع التعليقات)