أسباب وعلاج حبوب تحت الإبط

نُشرت بتاريخ:2017-05-17
0

من الأمور الطبيعية في جسم الإنسان هي ظهور الشعر في منطقه تحت الإبط وهي من المناطق الحساسة في الجسم.

ووجد إن كثير من السيدات يرتكبن أخطاء عند أزاله الشعر وبالتالي تظهر مشكله الحبوب ويرجح الأطباء أن أسباب حبوب تحت الإبط هو حدوث التهاب في بصيلة الشعر ناتج عن انسداد المسام في الجلد في هذه المناطق.

التي تحتوي على عديد من الغدد الدهنية تحتجز داخل الجلد مسببة الحبوب، ومن ناحية أخرى فقد يختلف شكل وحجم الحبوب في هذه المنطقة فمنها ما يكون بحجم البازلاء أو اكبر.

وهذا الأمر يسبب الخوف لدى النساء الفتيات لأنه يعتبر من مؤشرات ظهور أورام سرطانية أو تكون اقل خطورة في حالات أخرى وفي هذه الحالة تسمى تكتلات وتكون ناتجة من تضخم العقد الليمفاوية.

أسباب حبوب تحت الإبط

نوع مزيل العرق

قد تؤثر جودة مزيل العرق في حدوث الحبوب وتؤدي إلى ظهور حساسية في هذه المنطقة خاصةً وان هذه المنطقة تعتبر حساسة جدًا ويفضل استخدام مزيل العرق ذو الكرة الدوارة وتجنب استخدام البخاخ.

استخدام شفرة الحلاقة

استخدام شفرة الحلاقة لا يزيل جذور الشعر بشكل نهائي إنما يقوم بقص الشعرة وهذا يؤدي إلى نمو الشعر في غير اتجاهه وبطريقة تسبب انسداد المسام ويفضل في هذه الحالة إزالة الشعر نهائيًا من الجذور .

الخطأ في اختيار العلاج

تلجأ كثير من السيدات لاستعمال علاجات خارجية واستخدام كريمات موضعية ومهدئة للأماكن الظاهر بها الحبوب ولكن في هذه الحالة يفضل استشارة الطبيب وتناول المضادات الحيوية عن طريق الفم.

خطأ التشخيص

حيث أنه يختلف شكل الحبوب في هذه المنطقة فمنها الصغير ويعتر نوع من أنواع الحساسية، أما إن كانت اكبر قليلًا فهذا يعد التهاب في العقد الليمفاوية ولا يجدي معها استعمال الكريمات إنما يحتاج إلي اللجوء إلى الجراحة.

علاج حبوب تحت الإبط

العناية بهذه المنطقة

يفضل عند ظهور الحبوب دهن المنطقة المصابة بزيت الزيتون على أن يكون هذا الروتين يومي والاهتمام بنظافة هذا المكان حتى لا تتراكم الميكروبات والجراثيم الناتجة من ظهور العرق.

استعمال بودرة التلك

يفضل دهن بودرة التلك في هذه المناطق فهي تقلل من ظهور العرق، وتعمل على تخفيف الاحتكاك، وتخفيف ظهور تلك الحبوب.

استخدام المضادات الحيوية

 

يفضل عند ظهور حبوب تحت الإبط المؤلمة عدم تضييع الوقت في استعمال كريمات البشرة والدهانات الموضعية التي لن تعطي نتيجة في هذه الحالة، إنما يفضل اللجوء سريعًا إلى المضادات الحيوية وذلك تحت استشارة الطبيب.

طرق الوقاية

  • يفضل استبدال مزيلات العرق بوسائل طبيعية كاستبداله بخليط من الشبه المطحونة والمسك فهي تمتص العرق وتمنع ظهور رائحته وهي أفضل البدائل وكذلك استعمال بودرة التلك فهي تقلل ظهور الحبوب.
  • تجنب ارتداء الملابس التي يدخل في صناعتها الألياف الصناعية والنايلون واستبدالها بالملابس القطنية لقدرتها على امتصاص العرق.
  • يفضل إزالة الشعر في هذه المنطقة من جذوره وعدم قصه او حلاقته وتختلف وسائل إزالة الشعر فمنها الحلاوة، والشمع، والإزالة النهائية بالليزر.
  • عدم استعمال أشياء الغير كالملابس وشفرات الحلاقة ومزيلات العرق لأنها قد تسبب في نقل العدوى من شخص مصاب لشخص سليم.
  • عدم استخدام المنتجات الكيميائية بعد إزالة الشعر والاكتفاء بدهن زيت الزيتون أو زيت النمل او زيت السعد اللذان يؤخران نمو الشعر.
  • إبدال النظام الغذائي بنظام صحي يحتوي على تناول الخضار والفاكهة والتقليل من اللحوم والبروتينات.
  • استعمال الصابون الطبي المطهر يؤدي إلى عدم ظهور الحبوب مرةً أخرى وتطهير المكان من الجراثيم والميكروبات الناتجة من ظهور العرق.

اسئلة وأجوبه عن ظهور الحبوب في منطقه الإبط

هل يؤثر شكل ومظهر الحبوب على التشخيص ؟

نعم، فالحبوب التي لها رأس دهني تعتبر نوع من أنواع الحساسية التي تظهر عادةً من عدم النظافة والاستعمال المتكرر لمزيلات العرق التي تسبب انسداد المسام.

أما إذا كانت بدون رأس دهني وداخل الجلد وقد يختلف حجمها فقد تكون مثل حجم حبة الحمص أو اكبر فيختلف التشخيص إلى عدة آراء منها إنها قد تكون ناتجة من التهاب الغدد الليمفاوية.

وقد تكون في حالات أخرى مرحلة من مراحل سرطان الثدي ويجب في هذه الحالة مراجعة الطبيب وتختلف الأعراض حسب التشخيص، وقد تشمل الأعراض ألم في الجسم، وظهور طفح جلدي، وتورم في الغدد الليمفاوية.

ما هو سبب ظهور الكتل تحت الإبط ؟

كتل تحت الإبط هي التهاب في الغدد الليمفاوية، وهذه الغدد بدورها تقوم بالتعاون مع الأوعية الليمفاوية بنقل الإفرازات إلى الدورة الدموية وصولًا بها إلى القلب.

ولا تصاب هذه الغدد إلا إذا كان العضو الذي يمدها بالسوائل مصابًا في الأساس، وهذا معناه أن ظهور كتل تحت الإبط في اغلب الحالات ليس سرطان.

أما إذا كان الثدي في الأساس مصابًا بسرطان وقد تغيرت أنسجته وشكله، ففي هذه الحالة تنتقل الخلايا السرطانية إلى الإبط.

كيف نتجنب ظهور الحبوب والالتهابات الناتجة من الحلاقة وإزالة الشعر والعرق بالوصفات الطبيعية

كثير من النساء يعانين من التهاب تحت الإبط وظهور الحبوب بعد عملية إزالة الشعر، وهذه الأعراض قد تسبب الألم، وقد يلجأن إلى العلاج بالكريمات والمواد الكيميائية التي تسبب اسمرار الجلد ومن هذه الوصفات التي تقلل الالتهاب التالي:

  • استعمال كمادات الماء الدافئ، وذلك بتبليل منشفه نظيفة بالماء الساخن ووضعها تحت الإبط وتركها لمدة من خمس إلى عشر دقائق وتكرار هذه العملية أكثر من مرة، فيقوم الماء الساخن بزيادة الدورة الدموية وتقليل تورم الإبط وتخفيف الألم.
  • يمكن خلط كوب من خل التفاح مع كوب من الماء ونقع منشفة من القطن أو قطعة قماش ووضعها على منطقه الألم لمدة لا تقل عن خمس دقائق، ثم يشطف المكان بالماء الدافئ.

وتكرر العملية عدة مرات يوميًا، حيث أن لخل التفاح ميزة وهو أنه غني بالخصائص المطهرة والمضادات الحيوية التي تقي من الالتهابات.

  • يعتبر العسل الخام علاجًا طبيعيًا يحمي البشرة من الالتهابات ويخفف من ألم كتلة الإبط، ويساعد على التخفيف من حدة التورم والاحمرار، وإضافة إلى ذلك فإن العسل يعتبر احد أفضل المضادات الحيوية الطبيعية الذي يقوم بمكافحه العدوى.

ويمكن استخدامه بخلط ملعقة من العسل مع كوب من الماء الدافئ أو وضعه على الشاي الأخضر, وتناوله يوميًا، أو استخدامه كعلاج موضعي وذلك بوضع ملعقة من العسل على المكان المصاب لمدة تتراوح ما بين خمس لعشر دقائق.

ثم نقوم بشطف المكان بالماء الدافئ، وتكرر العملية مرتين أو ثلاثة يوميا لعدة أسابيع.

  • يمكن استعمال الليمون، فهو يعتبر غني بفيتامين سي وكثير من مضادات الالتهابات التي تقوم بتخفيف الألم والالتهابات، وذلك بغمس قطعة قطن نظيفة في عصير الليمون.

ثم وضعها على المكان المصاب وتركها لمدة عشر دقائق، ثم يشطف المكان بالماء الدافئ تكرر العملية ثلاث مرات يوميًا.

  • التغذية الصحية تعد أهم عوامل التقليل من ظهور العرق وبالتالي الإصابة بالالتهابات وظهور الحبوب، ومن جانب آخر يفضل الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوى على توابل.
  • يمكن خلط ملعقة كبيرة من الكركم المطحون مع ملعقة من العسل، وتخلط جيدًا وتوضع على المنطقة المصابة تحت الإبط لمدة تصل لعشر دقائق ثم يشطف المكان بالماء الدافئ.
  • يعد زيت جوز الهند من الزيوت التي تحتوى على مضادات الالتهاب، ومضادات للجراثيم وخصائص مضادة للفيروسات فهو يعتبر علاجًا جيدًا للحبوب تحت الإبط والكتل.

بجانب انه يعتبر مرطب للجلد وطريقه استعماله هي بتدليك منطقه تحت الإبط لعدة دقائق بزيت جوز الهند.

  • يفضل تناول الطعام الغني بفيتامين e، ومن أمثلته المكسرات كاللوز، وبذور عباد الشمس، والخضار كالسبانخ، والافوكادو، والسلق، واللفت، والبنجر، والزيوت كزيت الزيتون.

كيف يمكن تقليل التعرق تحت الإبط

العرق أهم الأسباب الرئيسية لتراكم البكتيريا والميكروبات تحت الإبط وبالتالي ظهور الحبوب والتكتلات، ومن ناحية أخرى فهو يعتبر أمر محرج وإيقافه يزيد الثقة بالنفس .

ومن ناحية أخري فان كثير من الأشخاص يستعملون مضادات العرق التي تعتبر سببًا رئيسيًا في ظهور الحبوب لذلك يجب اتخاذ تدابير جدية، مثل:

  • تجنب استعمال مضادات العرق البخاخة واستعمال النوع الذي يحتوي على كرة دوارة، وذلك باستعماله بطريقه صحيحة، وعند الاستحمام يجب غسل تحت الإبط بالماء والصابون، وتجفيف المنطقة جيدًا قبل استعمال مضادات العرق.
  • إبقاء منطقه تحت الإبط نظيفة وذلك بالاستحمام بشكل منتظم، وإزالة الشعر من هذه المنطقة والتخلص من السمنة والوزن الزائد، وارتداء ملابس داخلية من القطن.
  • يمكن اللجوء للتدخل الطبي كحقن البوتكس، أو تناول حبوب مضادات الكولين، أو باللجوء إلى الجراحة كجراحه قطع العصب الودي.

هل مزيلات العرق هي سبب في ظهور حبوب تحت الابط

نعم، تعد مزيلات العرق من أول الأسباب لظهور الحبوب والتكتلات؛ فاستخدام أنواع غير مناسبة  من مزيلات العرق يعمل على حبس الإفرازات العرقية لمنطقه تحت الرابط، وقد تؤدي إلي ظهور كتل تسبب القلق والخوف لدى كثير من النساء.

ولحل هذه المشكلة يجب اختيار نوع مزيل العرق الذي لا يعمل على حبس إفرازات الغدد  العرقية، ويمكن معرفته ببساطة من خلال ملاحظه جمله (ضد العرق) التي تكون مطبوعة على زجاجات مزيل العرق، وهي تعني إن هذا المنتج يقوم بمنع الإفرازات من الخروج بشكل طبيعي.

وأخيرًا فإن العامل الأساسي لحبوب تحت الإبط هو انسداد المسام إما بعدم الاهتمام بالنظافة وبوسائل مضادات العرق، أو بإزالة الشعر بشفرات الحلاقة.

وصف المقال

أسباب ظهور الحبوب تحت الإبط، علاج الحبوب، والوقاية منها، بعض أنواعها وعلى ماذا يدل ظهورها، وبعض العلاجات المنزلية للوقاية منها.

 

هل لديك سؤال معين؟ أترك رد (نقرأ جميع التعليقات)